دعاء اليوم السادس عشر من رمضان

مع بداية النصف الثاني من شهر رمضان الكريم، ومع انطلاق العدد التنازلي لتوديع الشهر الكريم، تبدأ المساجد في الإمتلاء بالمصليين والعاكفين وتشهد الأيام الأواخر من شهر رمضان نسمات المغفرة ووعد الله للمؤمنين بالعتق من النار حيث قال الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم عن شهر رمضان “أوله رحمة، أوسطه مغفرة، أخره عتق من النار”.

دعاء اليوم السادس عشر من رمضان

وخلال الأيام الماضية كان يحرص موقع إيجي سعودية على تقديم مجموعات كبيرة من الأدعية  المستحبة خلال شهر رمضان الكريم، والتى ثبت صحتها عن الصحابة والتابعين.

وعن دعاء اليوم السادس عشر من شهر رمضان، هو لحديث الرسول صلي الله عليه وسلم والذي روئه عنه ابن عباس.

اللَّهُمَّ اهْدِنِي فِيهِ لِعَمَلِ الْأَبْرَارِ، وَجَنِّبْنِي فِيهِ مُرَافَقَةَ الْأَشْرَارِ، وَأَدْخِلْنِي فِيهِ بِرَحْمَتِكَ دَارَ الْقَرَارِ، بِإِلَهِيَّتِكَ يَا إِلَهَ الْعَالَمِينَ ”

ثواب دعاء اليوم السادس عشر من رمضان

يقول علماء الأمة بأن من دعى بهذا الدعاء واستجاب له الله سبحانه وتعالي فأن يخرج من قبره يوم لا ريب فيه فيعطي الله نورًا يمشي به وناقة ليركبها وحله يلسبها ويسقي الله من شراب الجنة بإذنه الواحد الأحد.

فضل الدعاء في شهر رمضان

ويؤكد الفقهاء بأن الدعاء في شهر رمضان جزاء كبير، فالدعاء هو ركن من أركان العبادة، لا يصح دين المرء بدون الدعاء، فيقول الله تعالي “وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ”.

فالأمر الألهي بالدعاء جاء في مواضع كثيرة في كتاب الله، ويرسخ الدعاء والتضرع فكرة العبودية لله وحده، وهو أعتراف صريح من العبد بوجود آله خالقه وقادر على تغير أقداره والتحكم في مصائره.