شروط قبول الطلاب بالمدينة الجامعية في جامعة أسيوط
السكن الجامعي

بالتعاون مع مركز نظم المعلومات الإدارية بجامعة أسيوط، أعلنت الجامعة عن القواعد والشروط المحددة لقبول الطلبة والطالبات بالمدينة الجامعية للعام الجامعي 2018/2017، ومن المقرر أن يتم التقدم إلكترونيًا عبر موقع الزهراء من خلال الرابط http://alzahraa.mans.edu.eg/studentapplications.

وأوضح الدكتور عصام زناتي، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، أنه تم بالفعل فتح باب التسجيل للطلاب القدامى وطلاب المرحلتين الأولى والثانية للثانوية العامة بدءًا من 2017/7/15 وحتى 2017/8/31، على أن يتم فتح باب التسجيل لطلاب المرحلة الثالثة من الثانوية العامة والمتخلفين من المرحلتين الأولى والثانية في الفترة من 2017/9/10 وحتى 2017/9/25.

و أضاف زناتي أنه من المقرر أن يتم قبول الطلاب القدامى الناجحين بتقدير عام جيد على الأقل والمقيمين بالعام الدراسي السابق، ما عدا المطبق عليهم جزاءات سابقة كما يتم قبول جميع الطالبات ما عدا الطالبات الراسبات أو غير المقيمات بالمدينة الجامعية العام السابق أو الموقع عليهن إحدى العقوبات المنصوص عليها بلائحة المدن الجامعية.

أما الطلاب المستجدون فسيتم قبول جميع الطلاب الأصغر سنًا من مواليد 1999/7/1، أما الأكبر من ذلك فستكون الأولوية للأصغر والذين يبعد محل إقامتهم مسافة أكثر من 30 كجم عن الجامعة.

كما سوف يتم قبول جميع الطالبات اللاتي تبعد محل إقامتهن أكثر من 20 كجم عن الجامعة، مشيرا إلى أنه سيتم كذلك قبول جميع الطلبة والطالبات المعاقين والمصابين بشلل أو بتر لأحد الأعضاء أو فقدان بصر وذلك عن طريق شهادة معتمدة من المراقبة الطبية.

وشدد نائب رئيس جامعة أسيوط على أن الطالب الذي يتغيب فترة تزيد على 50% من إجمالي عدد الأيام من تاريخ الإقامة حتى تاريخ الإخلاء لا يحق له السكن العام التالي.

وعن ضوابط التسكين خلال العام الجامعي 2017 / 2018 أوضح زناتي أنه أثناء التقديم الإلكتروني على الطالب أن يختار سكن بتغذية أو دون تغذية وأن يختار نوع السكن (عادى)، أو (مميز).

منوهًا إلى أنه تم تخصيص مبنى (أ) كسكن مميز للطلبة شاملًا التغذية لطلاب البرامج الخاصة ومن في حكمها، كما تم تخصيص للطالبات ثلاثة أجنحة بمبنى “ه” شاملة التغذية إلى جانب مبنى دكتور عصام الشريف، وذلك بمصروفات مختلفة عن السكن العادي.

ومن جانبه أكد الدكتور أحمد عبده جعيص، رئيس الجامعة، على اتخاذ كل الإجراءات والاستعدادات اللازمة لبدء عملية تسكين الطلاب، وهو ما يأتي في إطار حرص إدارة الجامعة على رعاية أبنائها وتذليل العقبات التي تواجههم والتيسير عليهم.

مشددًا على تطبيق النظم والقواعد الخاصة بتسكين الطلاب والطالبات بكل دقة وشفافية وفى إطار واضح من الحيادية المطلقة.