الرئيسية / الفن والنجوم / تعرف كيف أصبحت لونا الحسن ممثلة أفلام إباحية وجنس

تعرف كيف أصبحت لونا الحسن ممثلة أفلام إباحية وجنس

أصبحت الفنانة السورية لونا الحسن من أكثر الفنانات ظهورا فى هذه الأونة بعد ما تردد على وجودها بين الأفلام الجنسية والإباحية ، بالإضافة إلى عملها فى أفلام بورنو لدى شركات عالمية ، فكيف أصبحت لونا الحسن ممثلة إباحية .

وفى التفاصيل حول القضية التى تشغل الوسط الفنى بأكمله فى سوريا ، فإن لونا الحسن من أكثر نجمات العرب إثارة للجدل، وذلك بداية من انتشار علاقتها بأطراف من تنظيمات مسلحة، وهي العلاقة التي فتحت عليها النار، وربما بدأ الأمر تحديدًا بعد اعتزالها التمثيل بشكل مفاجئ.

وكشفت وسائل الإعلام السورية، أن لونا الحسن كانت على علاقة بأحد رجال التنظيم ويدعى “مجد سليمان”، واستمرت معه لفترة من الزمن بعد أن سرقت منه مبالغ خرافية وعندما اكتشف سرقتها لجأت لشخص يُدعى سامر الخوري، واتفقت معه على أن يشتري منزلًا لوالدها نواف الحسن.

دخولها عالم الأفلام الإباحية

بعد ذلك قامت بتصوير بعض مقاطع أفلام إباحية مع سامر الخوري، وحصلت منه على مبالغ كبيرة حيث أن أخاها “كفاح الحسن” معتقل في سجون مدينة “تدمر”، وذلك بسبب جرائم سرقة أموال الجيش، إلا أنها استطاعت إخراجه من السجن بمساعدة مالية من “الخوري”، ومساعدة الممثل فراس ابراهيم.

بعد ذلك تركت لونا الحسن عشيقها سامر الخوري، وتعرفت على شخص آخر يدعى “مهند حمود”، وهو أحد كبار التجار في سوريا، وعقب انتشار هذه الحدث ننشر معلومات لا يعرفها الجمهور عن لونا الحسن.

زوجها والحماية من الفضيحة

بعد مشاركة لونا الحسن في العديد من الأعمال الدرامية الخليجية واليمنية والأردنية بجانب السورية، والتي كان منها “أشواك ناعمة، غزلان في غابة الذئاب، ليلة ورجال، الانتقام، أهل المدينة، محمود درويش، الطريق الوعر”، تزوجت من المنتج خالد القداح واستقرت معه في الامارات.

بعد ذلك اكتشف زوجها فضيحتها مع مهند حمود، فقرر أن يحميها بعد كذبها عليه، وبهذا عاد استغلال مهند حمود، لها، ثم اتضح بأنه ينتمي للجماعات المتطرفة في سوريا وهو صديق لشخص آخر اسمه عبد فلاحة،

وكانت كل الأفلام التي تصور يحصل عليها عبد فلاحة، لكي يبتزها وكي تسرق أموال زوجها المنتج، ولم يتوقف عن ابتزازها فحاولوا ادخالها إلى منطقة “الرقة”، لكنهم لم يتمكنوا من ذلك.

بعد أن ساءت الأحوال المادية لزوجها المنتج خالد القداد، فلم تستطع تسديد مبالغ لمهند حمود ولعبد المنعم فلاحة، فقام فلاحة الفلسطيني الجنسية، ببيع مجموعة أفلامها لمواقع الإنترنت الإباحية، وكانت هذه مفاجأة كبرى لزوجها.

الطريق إلى العالمية في الإباحية

بعد ذلك تم منع لونا الحسن من دخول دول الخليج، بعدما علم انتماءاتها لتنظيم داعش الإرهابي، وتم معرفة علاقتها مع مهند حمود وعبد المنعم فلاحة.

فبعد ذلك عملت بالفعل مع بعض شركات أفلام البورنو العالمية، وترددت أقاويل من مصادر مقربة من الفنانة السورية، إنها حاليًا تقوم بالبحث عن فرصة عمل لشقيقتها “نيرودا الحسن”، لكي تعمل كبديلة عنها لبعض شركات البورنو الاحترافية.

المصدر : وكالات

عن Noor Mohammad

كاتبة في موقع إيجي سعودية - متخصصة في الشأن الاقتصادى المحلي والدولي وكذلك الشأن السياسى والعلاقات الدولية وباحثة في تاريخ الشعوب والأمم. هوياتى القراءة والإطلاع على كل فروع العلوم المختلفة. مهمومة بقضايا مصر والعالم العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.