أخبار عاجلة
أرخص البلدان للسياحة -
الكونجرس ينتقد استجابة أبل للحكومة الصينية -

لإهدارهما 386 ألف جنيه.. محافظ المنيا يحيل مسئولين تعليميين للنيابة

لإهدارهما 386 ألف جنيه.. محافظ المنيا يحيل مسئولين تعليميين للنيابة
لإهدارهما 386 ألف جنيه.. محافظ المنيا يحيل مسئولين تعليميين للنيابة

نقدم لكم أخر أخبار الساعة في المقال التالي:

لإهدارهما 386 ألف جنيه.. محافظ المنيا يحيل مسئولين تعليميين للنيابة

نقلاً عن موقع صدى البلد، بتاريخ اليوم الخميس 22 أغسطس 2019 .

قرر اللواء قاسم حسين، محافظ المنيا، إحالة المسئولين بقسم شئون العاملين وقسم الأجازات بإداراتي ديرمواس وأبوقرقاص التعليمية، للنيابة العامة، وذلك لقيامهما بالتواطؤ مع بعض العاملين المحالين للمعاش وإصدار شهادات برصيد اجازات بمدد تزيد على المدة الفعلية لهؤلاء العاملين، وبالمخالفة للحقيقة، وبما ترتب عليه حصولهم على أحكام نهائية بصرف المقابل النقدي عن تلك المدد بدون وجه حق، وحصولهم علي مبالغ مالية تقدر بحوالي 386 ألف جنيه.

وأوضح أمير زيدان، مدير الادارة العامة للشئون القانونية بالمحافظة، أن قرار المحافظ جاء استنادًا إلى المذكرة التي أعدتها إحدى الجهات الرقابية، حيث تضمنت قيام بعض المسئولين المنوط بهم إصدار الشهادات الدالة علي رصيد الأجازات الاعتيادية، وكذلك المنوط بهم مراجعة وتحرير هذه الشهادات بإداراتي ديرمواس وأبوقرقاص، وإصدار شهادات برصيد إجازات غير حقيقية وبالمخالفة للتعليمات لعدد 193 موظفاً بالإدارتين.

وذكر أنه تضمنت الشهادات رصيد غير حقيقي وبالزيادة عن الحد الأقصى المنصوص عليه، بما ترتب عليه صدور أحكام قضائية بصرف المقابل النقدي عن رصيد الاجازات الاعتيادية، بدون وجه حق بلغت 386 ألف جنيه.

وأكد المحافظ على تكثيف الحملات التفتيشية لمتابعة جميع القطاعات الخدمية بهدف تحقيق الانضباط والوقوف على كفاءة الخدمات المقدمة للمواطنين، مشددًا على اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والرادعة حيال كل فاسد أو مقصر أو متخاذل في تأدية واجبه الوظيفي.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( لإهدارهما 386 ألف جنيه.. محافظ المنيا يحيل مسئولين تعليميين للنيابة ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : صدى البلد

التالى في ثالث رسائلها.. حملة جنة تكشف أهمية الأمان للأطفال وأثره على الأسرة والمجتمع