أخبار عاجلة
بتروجت يلتقي الإنتاج الحربي وديا -

التدريب .. باب الفرص والأرباح

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
التدريب .. باب الفرص والأرباح من موقع مصرس، بتاريخ اليوم الجمعة 1 فبراير 2019 .

التدريب .. باب الفرص والأرباح
الخبراء: تأهيل طلاب السنوات النهائية عملياً .. مسئولية القطاع الخاص
محمود جمعة نشر في الجمهورية يوم 01 - 02 - 2019

أكد الخبراء ان التدريب الجيد وتأهيل الطلاب في السنوات النهائية من التعليم يضمن لهم فرصة عمل مناسبة وتوظيفهم فوراً دون الانتظار لفترات طويلة.
وقال الخبراء ان التعليم الحكومي ينصب اهتمامه علي الجانب النظري. ولا يهتم بالجانب العملي في كثير من المجالات لأسباب كثيرة. منها كثرة أعداد الطلاب وعدم وجود الدعم الكافي لتدريب الطلاب عملياً.
وشدد الخبراء علي أن القطاع الخاص مطالب في ضوء مسئوليته الاجتماعية بأن يوفر فرصاً تدريبية حقيقية للطلاب من السنوات النهائية في المراحل التعليمية المختلفة. منوهين بأن ذلك سيساهم في توفير فرص عمل لهؤلاء الطلاب فور تخرجهم وأيضاً سيمكنهم من اختيار الكوادر منهم لتشغيلهم في مؤسساتهم.
الدكتور محمد موسي استشاري التدريب والجودة أكد أهمية التدريب للطلاب في المراحل النهائية من التعليم. منوهاً بأن تأهيل الطلاب والخريجين الجدد. يساهم بشكل كبير في توفير فرص العمل لهؤلاء الشباب. وعدم الانتظار كثيراً في البحث عن فرصة عمل مناسبة نظراً لعدم خبرتهم. فضلاً عن أن التدريب يصقلهم بالمهارات اللازمة المطلوبة لشغل الوظيفة.
أضاف ان الاهتمام بالتدريب تقلص في السنوات الماضية لظروف كثيرة. منها زيادة أعداد الخريجين وعدم وجود الدعم المالي الكافي للورش والمعامل. فضلاً عن الاهتمام بانهاء المناهج نظرياً دون الاهتمام بتخريج كوادر بناءة قادرة علي العمل بمجرد تخرجهم.
طالب القطاع الخاص بالنظر إلي الطلاب في المراحل النهائية. وتقديم برامج متخصصة في التدريب بنسبة 30% نظرياً و70% عملياً. لافتاً إلي ان ذلك سيؤهل الطلاب للعمل فوراً ويجعلهم مؤهلين لشغل الوظائف حتي يمكن الاستعانة بهم عند التوسعات المستقلبية للقطاع الخاص سواء كان مصانع أو شركات أو بنوكاً وخلافه.
قال انه حتي يكون التدريب فعالاً. فلابد ان يقترن بالجودة. من خلال التحسين والتعليم المستمر حتي بعد شغل الوظيفة. من خلال الدورات المستمرة وحضور ورش العمل المختلفة. خصوصاً وان التكنولوجيا حالياً في تطور مستمر ومعها تتطور الصناعة والزراعة والتجارة. وغيرها من المهن.
وقال الدكتور عمرو عزت استشاري التدريب ان التدريب والتأهيل الجيد والمستمر من خلال الالتحاق بالدورات العملية المختلفة. ومتابعة كل ما هو جديد من خلال التعلم. يساهم بشكل كبير في توفير فرص العمل. منوهاً بأن التعليم الحكومي في مراحل كثيرة منه يهتم بالجانب النظري فقط. ولا يهتم بالجانب العملي بشكل مكثف. وهو ما يتسبب في ضياع وقت كبير من الخريجين الجدد في البحث عن وظيفة مناسبة.
أضاف ان الشباب مطالب بتأهيل نفسه باستمرار من خلال القراءة والتعلم والالتحاق بالدورات المختلفة. وعدم الاعتماد بشكل كبير علي الشهادة في الحصول علي فرصة عمل. لأنه في النهاية سيجد نفسه مطالباً بمهارات مختلفة تساعده علي أداء وظيفته وتضمن له الاستمرار في عمله.
وشدد علي ضرورة ان يتبني القطاع الخاص من الشركات والمصانع والبنوك وغيرها. مبادرات لتدريب الطلاب في المراحل النهائية من التعليم عملياً. مؤكداً ان ذلك سيساهم بشكل كبير في تخريج كوادر مؤهلة للعمل. وأيضاً سيمكن القطاع الخاص من توظيف هؤلاء وتعيينهم مباشرة دون الحاجة إلي عناء تدريبهم مرة أخري.
وقال ان التدريب والتأهيل المستمر للعمالة يساهم بشكل كبير في مضاعفة الإنتاج ويرفع من أرباح المؤسسات المختلفة. منوهاً بأن هناك مؤسسات كبيرة تفتقر لأقل متطلبات التأهيل للعمل. كمهارات العرض. والعمل بروح الفريق ومهارات القائد الناجح. لافتاً إلي ان المديرين موجودون بكثرة. ولكن هناك فقر حقيقي في القائد الناجح الذي به ترقي المؤسسة.
وشدد علي ضرورة ان يهتم الخريجون وحتي الطلاب في المراحل النهائية بتحديد أهدافهم منذ البداية. وأن يؤهلوا أنفسهم. بالمهارات المختلفة. والمتخصصة التي تلائمهم وتساعدهم علي ارتقاء أفضل الوظائف. مشدداً علي عدم يأس الشباب والبحث المستمر عن الوظيفة الملائمة. جنباً إلي جنب الاستمرار في عملية التدريب والتعلم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( التدريب .. باب الفرص والأرباح ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : مصرس

السابق انطلاق مهرجان شرم الشيخ الدولي الأول لسباق الهجن الخميس المقبل
التالى الجيش اليمني تحبط محاولة تسلل ميليشيا الحوثي باتجاه محافظة الحديدة