أخبار عاجلة

وزير الأوقاف: هناك فارق بين المفتي والقاضي ونحذر من التدين الظاهري

وزير الأوقاف: هناك فارق بين المفتي والقاضي ونحذر من التدين الظاهري

جمعة: لا بد من فهم النص الديني فهمًا دقيقًا لإعمار الدنيا بالدين وليس هدم المجتمع وتخربيه باسم الدين

وجه الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف عدة رسائل مهمة، مؤكدا أن محافظة البحيرة من المحافظات الواعدة وتحظى باهتمام كبير من وزارة الأوقاف خاصة في مجال فرش المساجد مثمنًا دور الجهود الذاتية في بناء المساجد وهي من ضمن 5 محافظات على مستوى الجمهورية في مشروع صكوك الأضاحي وتم تخصيص 45 طنا يتم توزيعها تباعًا على الأسر المستحقة.

وأوضح وزير الأوقاف، أن المدارس القرآنية بمحافظة البحيرة لها دور كبير في تحصين النشء من الانفلات والأفكار المتشددة والتطرف والغلو ودورها الفعال في زيادة الوعي وتنميته لدي الشباب.

جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذي عقده فضيلة الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف واللواء هشام آمنة محافظ البحيرة بمجمع دمنهور الثقافي بحضور الدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور، والمهندس حازم الأشموني السكرتير العام للمحافظة، واللواء أشرف عبد السلام مساعد مدير الأمن، والدكتور محمد شعلان وكيل وزارة الأوقاف والشيخ عبد الفتاح البسطراوي رئيس الإدارة المركزية لمنطقة البحيرة الأزهرية وأعضاء مجلس النواب ومديري إدارات الأوقاف بالمحافظة وجمع كبير من الأئمة والمشايخ وقيادات مديرية الأوقاف،

وأضاف وزير الأوقاف، انه تم سد العجز من الأئمة والدفع بأعداد كبيرة من الأئمة الجدد لتشكيل إضافة جديدة كمًا وكيفًا، مشيرا إلى أن وزارة الأوقاف مهتمة بالمسابقات التي تجريها لتأهيل وتدريب الأئمة في مجال اللغة والحاسب الآلي وتم تخريج دفعتين من إدارة الحاسب الآلي وتستهدف الوزارة 500 إمام وإداري مدربين حديثًا على استخدام برامج السوشيال ميديا وتنمية مهارات التواصل الإعلامي والتحدث عبر وسائل الإعلام وتم تشكيل مركز الأوقاف للدراسات والبحوث الدينية في إطار رسالة بناء الوعي وكذلك المشاركة في الدورات ومتابعة الإصدارات الحديثة عن تجديد الخطاب الديني أمر في غاية الأهمية.

 

 

موضحا أن الأئمة والدعاة يؤدون رسالة جليلة وعالم الدين مهتم بكشف الأباطيل بحجة ومنطق وعقل لتحصين المجتمع من المفاهيم المغلوطة ونحن جميعًا جنود في خدمة الوطن وهناك فارق بين المفتي والقاضي ونحذر من التدين الظاهري ولا بد من فهم النص الديني فهمًا دقيقًا لإعمار الدنيا بالدين وليس هدم المجتمع وتخربيه باسم الدين.

كما قام وزير الأوقاف باستعراض بعض من النماذج التي يقوم البعض بتأويلها وتفسيرها خطئًا مستشهدًا من حياة الرسول (ص) بالعديد من الشواهد وقول المولي عز وجل "ادعُ إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة"، "واسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون".

وقام وزير الأوقاف بتوزيع نماذج من الكتب والإصدارات الحديثة على الأئمة ومديري الإدارات تساعد في تنمية الوعي وتصحيح وتعميق الحس الإيماني لديهم.

وأعلن وزير الأوقاف عن قيام الوزارة بتنظيم مؤتمر دولي قريبًا تحت عنوان "فقه بناء الدول" بمشاركة أكثر من 300 عالم.

 

 

وأشاد اللواء هشام آمنة بالتعاون المثمر بين محافظة البحيرة ووزارة الأوقاف من خلال مشروعات أهمها مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية "100 مليون صحة"، حيث كان للوزارة ورجال الدين أثر واضح في نجاح مثل تلك المبادرات ووصولها للمواطنين، وكذا مشروع صكوك الأضاحي الذي ساعد في وصول الدعم لمستحقيه الفعليين، حيث ظهر جليًا في ظهور المدن بالشكل الجمالي والحضاري خلال أيام العيد والقضاء على عمليات ذبح الأضاحي العشوائية الملوثة البيئة.

كما أكد أننا جميعًا مصرون على محاربة الفساد والإرهاب بتضافر كافة جهود قواتنا المسلحة والشرطة ووزارة الأوقاف والجامعة، وأن الإرهاب يتغذى وينمو على الجهل والفساد ولا بد من اقتلاعه من جذوره.

 

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( وزير الأوقاف: هناك فارق بين المفتي والقاضي ونحذر من التدين الظاهري ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : بوابة روز اليوسف

السابق شاعر سعودي ينقل أدب الصعيد وشعرهم في مبادرة "حس" (فيديو)
التالى أهم الأخبار: مباراة ليفربول ونيوكاسل يونايتد.. محمد صلاح يقود تشكيل الريدز