أخبار عاجلة

ركنا برلمان الأردن يشتبكان !

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

تشهد الساحة الأردنية اشتباكا دستوريا يتعلق بقضية "محض عائلية" بين مجلسي النواب والأعيان وهما شقي المؤسسة التشريعية الممثلة بمجلس الأمة (البرلمان). 

ويتابع الأردنيون باستهجان عبر وسائل الاتصال الاجتماعي المختلفة تداعيات المعركة التي يرون أنها لا تمثلهم ولا تتعلق بقضية تخصهم أو تخص المصلحة الوطنية بقدر ما تخص مصالح وجيوب أعضاء مجلس النواب المنتخب على عاتق خزينة الدولة. 

وفي إطار المعركة يصر مجلس النواب وهو الغرفة السفلى في مجلس الأمة على التمسك بموقفه السابق من شمول الأعيان والنواب بمظلة الضمان الاجتماعي، وخصوصا تأمين الشيخوخة والعجز والوفاة، وتحديد الأجر وفقا لمكافأة عضو مجلس الأمة التي حددها القانون.

وأعاد مجلس النواب في جلسته التي عقدها يوم الأحد إلى مجلس الأعيان (وهو الغرفة العليا في مجلس الأمة ويعينه الملك) مشروع القانون الذي كان رفض إضافة النواب على مشروع القانون، وبهذا، فإنه سيصار إلى عقد جلسة مشتركة لحسم الخلاف بين المجلسين ومحتمل أن تتم يوم الخميس المقبل. 

إعادة القانون

وبرر النواب موقفهم من إعادة القانون إلى الأعيان باعتباره حقا لكل مواطن بما في ذلك أعضاء مجلس الأمة، وهو يتيح لهم الاشتراك في مؤسسة الضمان الاجتماعي وليس الحصول على تقاعد، كما أن عدم الموافقة على شمول عضو مجلس الأمة بالضمان يجعل الترشح للانتخابات النيابية حكرا على المقتدرين ماليا.

 وكان مجلس الأعيان أعاد مشروع القانون المعدل لقانون الضمان الاجتماعي لسنة 2019 الى مجلس النواب بعد ان رفض نص اضافة "النواب" على مشروع القانون المعدل لقانون الضمان الاجتماعي يسمح بشمول اعضاء مجلس الامة بتأمين الشيخوخة والعجز والوفاة في الضمان الاجتماعي.
وقرر مجلس الاعيان شطب الفقرة التي أقرها النواب بشمول النواب والاعيان بتأمين الشيخوخة والعجز والوفاة في الضمان الاجتماعي.

شبهة دستورية 

واعتبر مجلس الاعيان أثناء نقاش هذا النص بأن فيه شبهة دستورية لانها اضافت فئات أخرى في الضمان الاجتماعي وهم النواب والاعيان، وهو ما اكده رئيس اللجنة المشتركة "القانونية والعمل" في مجلس الاعيان الدكتور كمال ناصر .

وكانت اللجنة القانونية في مجلس الاعيان خلال مناقشتها لمشروع القانون المعدل لقانون الضمان الاجتماعي لسنة 2019 رفضت قرار مجلس النواب بإضافة نص يجيز شمول أعضاء مجلسي الأعيان والنواب بتأمين الشيخوخة والعجز والوفاة عن مدة العضوية بالمجلس بناء على طلبه ".

وكانت اللجنة القانونية في مجلس الأعيان أقرت المشروع القانون المعدل لقانون الضمان الاجتماعي كما ورد من النواب باستثناء المادة المتعلقة بشمول الاعيان والنواب بقانون الضمان الاجتماعي.

موقف الدغمي 

وإلى ذلك، قال النائب عبد الكريم الدغمي موجها حديثه لزملائه النواب في جلسة الأحد إن مجلس النواب "ضل الطريق" في إضافة حكم جديد على قانون معدل مقدم من الحكومة.

وأكد الدغمي، وهو محامٍ ووزير سابق، أنه مع أحقية النواب بالاشتراك في الضمان الاجتماعي لكن ليس بهذه الآلية أو الطريقة، مشيرا إلى أنه وفقا للدستور بإمكان 10 نواب التقدم بمقترح قانون يقدم للحكومة.

وأوضح أن إضافة أحكام جديدة بهذه الطريقة مخالف للقرار التفسيري الصادر عن المجلس العالي لتفسير الدستور والذي يأخذ حكم الدستور ومخالف للمادة 95 من الدستور.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( ركنا برلمان الأردن يشتبكان ! ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : إيلاف

السابق مياه الأمطار تحاصر مدارس فارسكور بدمياط.. والمحافظ يوجة بالتحرك السريع
التالى حازم عطية: حاربنا الإرهاب في الفيوم بالفنون والثقافة واحتواء الشباب