أخبار عاجلة

الحريري للمتظاهرين لم أكن أتوصل للقرارات التي اتخذتها لولا التحرك الشعبي

الحريري للمتظاهرين لم أكن أتوصل للقرارات التي اتخذتها لولا التحرك الشعبي

شدد الحريري على أحقية مطالب المتظاهرين في الساحات والميادين، وأنه لم يكن يمكن التوصل إلى هذه القرارات وغيرها إلا عبر هذا التحرك الشعبي.

أكد رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، أن مطالب المتظاهرين والمحتجين في الشوارع، هي مطالب محقة، وأن غضبة اللبنانيين وانفجارهم الشعبي من أجل كرامتهم وحقهم المشروع في الحصول على الخدمات الأساسية والرعاية الصحية والضمان الاجتماعي، هو الذي أفضى إلى تحقيق النجاح في التوصل لهذه القرارات الإصلاحية التي اتُخذت.

وقال الحريري: "هذه القرارات التي توصلنا إليها اليوم، من الممكن ألا تكون محققة لمطالبكم كلها، ولكنها حققت ما كنت أنا أطالب به منذ سنتين ومنذ تشكيل الحكومة الحالية للبدء في تطبيق وتنفيذ الحلول وتحقيق بعض مطالبكم".

وأضاف: "هذه القرارات لم تُتخذ من أجل المقايضة، بمعنى أنها لم تُتخذ من أجل أن يتوقف اللبنانيون عن التظاهر والتعبير عن الغضب، هذا قرار أنتم فقط من تتخذونه، ولا أحد يعطيكم أي مهلة، ويجب أن يتأكد الجميع أنني لا أسمح مطلقا أن يقوم أحد بتهديدكم أو أن يحاول أن يرهبكم، والدولة واجبها أن تعمل على حمايتكم وأن تحمي حق التعبير السلمي عن مطالبكم المحقة، لأنكم أنتم البوصلة، وأنتم الذين حركتم مجلس الوزراء، وتحرككم بكل صراحة هو فقط الذي تسبب في التوصل لهذه القرارات التي اتخذناها اليوم".

وتابع قائلا: "أنا من موقع مسئوليتي بذلت جهدي منذ 3 أيام وحتى الآن.. أنتم في الشارع تطالبون بكرامتكم الوطنية والفردية وبفرص العمل والخدمات الأساسية والضمان الاجتماعي والأمان واحترام صوتكم، ويجب أن تعلموا أن صوتكم مسموع".

وشدد الحريري على أنه إذا كانت الانتخابات النيابية المبكرة هي مطلب الشعب اللبناني والمتظاهرين، فإن صوت الشعب وحده هو الذي يجب أن يقرر، وأنه من جانبه (الحريري) سيكون مؤيدا لهذا المطلب.

وأشار إلى أن ما استطاع أن يحققه اليوم في مجلس الوزراء، يمثل خطوة أولى، لافتا إلى أنه بغض النظر عمن يتولى المسئولية في هذا الموقع (رئاسة الحكومة) فإنه لا يوجد أمامه ثمة خيارات سوى ما تم التوصل إليه اليوم في اجتماع مجلس الوزراء.

وقال متوجها بالحديث إلى اللبنانيين: "ما نفذتموه كسر كل الحواجز، وتسبب في اهتزاز كافة الأحزاب والتيارات والقيادات، وأهم حاجز قد تحطم هو حاجز الولاء الطائفي الأعمى، وأنتم أعدتم الهوية الوطنية اللبنانية إلى موقعها الصحيح وفوق أي هوية طائفية أو مذهبية، وهذا هو أكبر مكسب وطني، وأتمنى أن يكون هذا الأمر بداية لنهاية النظام الطائفي في لبنان، وبداية حقيقية للبنان الجديد"


اعلان مصر للطيران

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( الحريري للمتظاهرين لم أكن أتوصل للقرارات التي اتخذتها لولا التحرك الشعبي ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : بوابة روز اليوسف

السابق صلاح ضمن أفضل 100 لاعب في العالم.. وشبكة عالمية تقارنه بـ"ميسي"
التالى تزوير وسرنجات.. ضبط محاولتي تهرب من سداد 2.5 مليون للجمارك